تصفية أحد المطلوبين أمنياً على يد عناصر من كتائب «أبي العباس» في تعز

تصفية أحد المطلوبين أمنياً على يد عناصر من كتائب «أبي العباس» في تعز

أفاد مصدر عسكري حكومي أن مسلحاً مدرجاً ضمن قوائم المطلوبين أمنياً في محافظة تعز (جنوب غربي البلاد)، تمت تصفيته على يد مسلحين من كتائب «أبي العباس»، مساء الخميس.

وقال المصدر لـ«المصدر أونلاين»، إن عناصر من الكتائب تعقبت المطلوب عامر العربي، في مركز مديرية الشمايتين، وأطلقت عليه النار، مما أدى إلى مقتله على الفور.

وتأتي تصفية العربي بعد أسبوعين من تصفية أنس عادل عبدالجبار ووليد عاطف-وهما من أخطر المطلوبين أمنياً-في طريق الكدحة بمديرية المعافر، من قِبل عناصر الكتائب وفي ظروف مماثلة.

ووفق المصدر فإن العربي متهم بالانتماء إلى تنظيم متطرف، ومتهم أيضاً بالوقوف خلف حوادث الاغتيالات في تعز، وكانت الأجهزة الأمنية تسعى للقبض عليه وعلى عدد من المطلوبين أمنياً الذين تمت تصفيتهم بغرض التحقيق معهم حول عمليات الإغتيالات السابقة التي استهدفت ضباط وجنود ومقاومين.


وبعد القبض على عناصر مطلوبة أمنياً من قبل الأجهزة الأمنية بتعز في وقت سابق تم الكشف عن مقابر جماعية ومعامل محلية لتصنيع المتفجرات والعبوات الناسفة في الأحياء الشرقية للمدينة والتي كانت تتمركز فيها مجاميع متطرفة وعصابات الإغتيالات.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك