موت ستة مختطفين تحت التعذيب في سجون الحوثيين و"36" حالة اختطاف جديدة منذ اتفاق السويد

موت ستة مختطفين تحت التعذيب في سجون الحوثيين و"36" حالة اختطاف جديدة منذ اتفاق السويد وقفة احتجاجية لأمهات المختطفين في صنعاء

قالت رابطة أمهات المختطفين إنها رصدت وفاة ستة مختطفين تحت التعذيب في سجون الحوثيين منذ توقيع اتفاق السويد الشهر الماضي.


وفي بيان صدر صباح اليوم الإثنين في ختام وقفة احتجاجية نظمتها الرابطة أمام المفوضية السامية لحقوق الإنسان بصنعاء استنكرت رابطة أمهات المختطفين استمرار الإنتهاكات بحق المختطفين والمخفيين قسرياً في سجون جماعة الحوثيين.



وقالت الرابطة إن جماعة الحوثيين اختطفت "36" مواطناً في مناطق سيطرتها منذ توقيع الإتفاق الأخير الذي تضمن موافقة على الإفراج عن المختطفين والأسرى من الطرفين، وأشارت إلى أن الجماعة مستمرة "في محاكماتها الهزلية بحق المختطفين، وتمنع الزيارات عنهم وتمنع إدخال الطعام والشراب والأدوية لهم، وتحرمهم من التعرض للشمس في سجونها بصنعاء".


وأضاف البيان أن الحوثيون يتعمدون إهمال المختطفين صحياً مع انتشار السل في سجونهم بذمار، وتستمر بإخفاء العشرات، مؤكدة أن كل هذه الإنتهاكات تأتي دون مراعاة للقيمة الأخلاقية والقانونية لإتفاق السويد.



وطالب البيان الأمم المتحدة وهي المخولة بحماية حقوق الإنسان في العالم وهي الراعية لتنفيذ إتفاق السويد والضامنة له بالضغط على جماعة الحوثي لإيقاف هذه الانتهاكات، وفرض حمايتها للمختطفين حتى إنجاز الإتفاق وتنفيذه بما يحقق حرية المختطفين والمخفيين قسراً وسلامتهم.


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك